ترامب: خطابى عن حالة الاتحاد سجل “أعلى” نسبة مشاهدة “فى التاريخ”

أبدى الرئيس الأمريكى دونالد ترامب رضاه عن خطابه الخميس، فى الكونجرس عن حالة الاتحاد، متفاخرا بأنه حقق "أعلى" نسبة مشاهدة فى التاريخ، غير أن الأرقام تظهر عكس ذلك.

وبعد خطابه كتب الرئيس الأمريكى على تويتر "أشكركم جميعا على الإطراء والتعليقات على خطاب حال الاتحاد"، وأضاف "45,6 مليون شخص شاهدوا وهو اعلى رقم فى التاريخ".

غير أن أرقام معهد نيلسن تشير إلى أن 3 من أسلافه حققوا نسب مشاهدة أفضل خلال أول خطاب لهم عن حال الاتحاد.

فقد سجل الديموقراطى بيل كلينتون عام 1994 نسبة مشاهدة بلغت 45,8 مليون شخص، والجمهورى جورج بوش الابن تابعه 51,8 مليون مشاهد عام 2002، بينما حقق الديموقراطى باراك أوباما عام 2010 نسبة مشاهدة بلغت 48 مليونا، وهى نسب أعلى.

وانبهار الرئيس الأمريكى الذى كان سابقا مقدّم برامج فى تلفزيون الواقع، بعدد المشاهدين الذى حققه، يُذكّر بالجدل الذى شهدته بداية ولايته قبل عام.

فقد أبدى ترامب استياءه من صور ملتقطة جوّا تظهر أعداد الحشود التى حضرت حفل أدائه اليمين والتى كانت بشكل واضح أقل ممن حضروا حفل أداء باراك أوباما اليمين قبل 8 سنوات.

وكلّف ترامب وقتذاك المتحدث باسمه شون سبايسر بالرد، وبلهجة عدائية غير معتادة قال سبايسر إن الحشود التى حضرت حفل أداء ترامب اليمين كانت أضخم وأن وسائل الاعلام ارتكبت خطأ والنقاش انتهى.