شرطة كربلاء تصدر تحذيرا للأهالي

حذرت قيادة شرطة كربلاء والمنشآت، اليوم الأحد، من خطر عبث الأطفال بالاسلحة كونها أدت الى إصابة عدد من الأطفال او ذويهم وحصول حالات وفاة نتيجة ترك السلاح قرب اطفالهم متجاهلين ما سيخلفه من عواقب.

 

وذكر بيان لقيادة الشرطة ، إن "قيادة شرطة كربلاء والمنشآت وجهت بضرورة ابعاد السلاح عن الاطفال وذلك لان الأطفال لا يستطيعون تقدير عواقب العبث بالسلاح، إضافة إلى ترك الأسلحة في متناول أيديهم  يؤدي ذلك إلى حوادث كبيرة لايحمد عقباها".
وأضافت ، أن "هناك الكثير من الحوادث التي سببها عبث الأطفال بالاسلحة وكان آخرها حادث إصابة طفل يبلغ من العمر (11) سنة، وقد أصيب بكتفه نتيجة استخدامه لمسدس عمه بشكل خاطئ".
وشددت قيادة الشرطة، إلى "ضرورة توخي الآباء الحيطة والحذر وعدم ترك أسلحتهم في متناول ايادي الأطفال".
وأكدت، أن التي تطلقها "هي من اجل سلامة الأهالي والحفاظ على أرواحهم وهذا يأتي من خلال تعاونهم مع القوات الامنية والإستماع الى توجيهاتهم وتحذيراتهم المستمرة من اجل الحفاط على ارواح وممتلكات المواطنين".