شرطة كربلاء تصدر بيانا اخر بشأن مقتل عائلة كاملة وتؤكد: القاتل ابنهم الاصغر

 

بغداد/البغدادية..اصدرت مديرية شرطة كربلاء، اليوم الخميس، بيانا اخر بشأن مقتل عائلة باكملها في المحافظة ليلة امس، فيما اشارت الى ان قاتل العائلة في منطقة حي العسكري هو ابنهم الأصغر.

وقالت المديرية في بيان تلقته/البغدادية/ انه"بعد ان واعدتكم قيادة شرطة كربلاء بنشر تفاصيل قضية حادثة مقتل افراد العائلة ليلة امس وكشف هوية القاتل تود ان تبين لكم ان شرطة كربلاء هي العين الساهرة والدرع الحصين على حفظ حقوق وارواح وممتلكات المواطنين كما  تعمل جاهدة ليلا ونهارا وعلى مدار الساعة من اجل ديمومة الامن والاستقرار وتوفير المناخ الامني المناسب وزرع اللاطمئنان  في نفوس اهالي مدينتنا المقدسة وبنفس الوقت تضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه العبث في امن المواطن من خلال  نشر الفوضى والرعب".

واضافت، ان"قاتل العائلة الكربلائية في منطقة حي العسكري هو ابنهم الأصغر وكان بكامل قواه العقلية حيث أعترف صراحة بدائيا وقضائيا بمقتل افراد عائلته بعد ان خطط لهذه الجريمة النكراء كونه على خلاف معهم ولاذ بالفرار الى جهة مجهولة لكن بهمة فريق العمل أثمرت تلك الجهود المبذولة والمتميزة والمخلصة وخلال 12 ساعة التمكن من القاء القبض على المجرم وإحالته الى القضاء العراقي لإستكمال محاكمته العادلة لنيل جزاء جريمته البشعة".

وكشف مصدر أمني، امس الاربعاء، عن مقتل عائلة كاملة في منطقة الحي العسكري في كربلاء.