شرطة السليمانية تؤكد ان مقتل الاعلامي واسرته تم بعملية انتحار

اكدت مديرية شرطة السليمانية، الخميس، ان حادثة مقتل الاعلامي (آمانج باباني) واسرته ناجمة عن عملية انتحار، فيما علقت حكومة اقليم كردستان على ذلك.
وقالت المديرية في بيان ، "للأسف وقع حادث مؤلم ليلة امس امام مرآب (شهرزور) في مدينة السليمانية اسفر عن مصرع ثلاثة اشخاص، وهم (آمانج محمد نوري) مواليد عام 1979، و(لانا محمد صالح) مواليد عام 1990، و(هامو آمانج محمد) يبلغ من العمر ثلاث سنوات".
واضافت "نعلن للرأي العام بأنه وفق تحقيقات قوات الشرطة فإن الحادث ناجم عن عملية انتحار"، مشيرة الى "الاعلان عن تفاصيل الحادث في وقت لاحق اليوم".
فيما ادان المتحدث باسم حكومة كردستان جوتيار عادل "اغتيال الاعلامي آمانج محمد نوري المعروف بآمانج بابان واسرته".
وطالب الجهات المعنية بـ"فتح تحقيق جدي في الحادثة واعتقال الجناة لينالوا جزاءهم العادل".