شباب يعانون البطالة في الزبير يقررون مقاضاة الحكومة المحلية وشركة نفط البصرة

بغداد/البغدادية…أعلنت تنسيقيات تظاهرات الشباب الباحثين عن العمل في قضاء الزبير أنها بصدد إقامة دعوى قضائية على الحكومة المحلية وشركة نفط البصرة بسبب ما وصفوه بمماطلتها في عدم توفير فرص العمل وتنصل الشركات النفطية عن وعودها"، مبينة ان "هناك وقفة احتجاجية حاشدة سيتم التحضير والتهيؤ لها بعد شهر رمضان وانتهاء الطلبة من اداء امتحاناتهم السنوية".

وقال عضو لجنة التنسيقيات علي المالكي ،" انها ماضية باقامة دعوى قضائية عضد تلك الجهات التي لم تبدِ اي تعاون بخصوص تفعيل وتخصيص الـ370 فرصة عمل وتوزيعها على الشركات"، مبينا ان" الشركات النفطية ترفض تشغيل العاطلين امام صمت الحكومة المحلية وعدم وجود اي سلطة او ضغط من قبل شركة نفط البصرة على تلك الشركات".
من جهته قال احد ناشطي التنسيقيات في الزبير المحامي علي شويل، ان" هناك عدد من المحامين تم انتدابهم بشكل طوعي لمتابعة الدعوى المقامة ضد الجهات المعنية بسبب تنصلها عن وعودها السابقة في تخصيص 370 فرصة عمل".