سانا: بدء إجراءات خروج الدفعة الـ4 من المسلحين من ريفى حمص وحماة

أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) بأنه بدأت اليوم السبت، إجراءات إخراج دفعة رابعة من المسلحين وعائلاتهم من ريفى حماة الجنوبى وحمص الشمالى باتجاه شمال سوريا بعد تسليم أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة.

وذكرت (سانا) أن عشرات الحافلات دخلت من طريق حمص – تلبيسة إلى الرستن لإخراج المسلحين غير الراغبين بالتسوية وعائلاتهم ونقلهم إلى جسر الرستن ليتم بعدها نقلهم دفعة واحدة باتجاه ريف إدلب، لافتة إلى فتح ممر ثان عبر قرية الرملية لإخراج المسلحين من مناطق القنطرة والريف الجنوبى الغربى لسلمية، يأتى بهدف تسريع وتيرة عملية إخراج المسلحين من المنطقة.

وأوضحت الوكالة، أن عددا من الحافلات دخلت عبر الممر الجديد ووصلت إلى قرية عز الدين، حيث تم البدء بتجهيز الحافلات لإخراجها فى وقت لاحق بعد تفتيشها بشكل دقيق لمنع المسلحين من إخراج أى شخص من الأهالى تحت الضغط والتهديد.

وأشارت إلى أن عملية إخراج المسلحين ستستمر – خلال الأيام القادمة – حتى إنهاء الوجود المسلح بشكل كامل من ريفى حمص الشمالى والجنوبى تنفيذا للاتفاق الذى أعلن التوصل إليه مطلع الشهر الجارى والقاضى بإخراج جميع الإرهابيين غير الراغبين بالتسوية مع عوائلهم.

يذكر أنه تم – مساء أمس – إخراج الدفعة الثالثة من المسلحين وعائلاتهم عبر 71 حافلة ونقلهم بإشراف الهلال الأحمر السورى إلى شمال سوريا.