رئاسة الجمهورية تكشف اسباب إعادة الموازنة الى مجلس النواب

بغداد/ البغدادية.. كشفت رئاسة الجمهورية، اليوم الثلاثاء، عن اسباب إعادة الموازنة الاتحادية لعام 2018، الى مجلس النواب، فيما بين ان الموازنة تحتوي على نحو 31 نقطة تتقاطع مع التشريعات النافذة.

وذكر بيان رئاسي تلقته /البغدادية/، ان "رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، قرر اعادة مشروع (قانون الموازنة العامة الاتحادية لجمهورية العراق للسنة المالية 2018) والمصوت عليه من قبل مجلس النواب، لأعادة تدقيقها شكلاً ومضموناً من الناحية الدستورية والقانونية والمالية"، مشيرا الى "وجود نحو 31 نقطة تتقاطع مع التشريعات النافذة".

واضاف، ان "اعادة الموازنة جاء اثر قيام خبراء ومستشارين قانونيين وماليين بدراستها وتدقيقها تفصيلا لتشخيص أهم المخالفات الدستورية والقانونية والمالية لبعض المواد او البنود او الفقرات المقتضى معالجتها قبل التصديق وكذلك معالجة اي خلل في صياغتها الشكلية".