بعثة الأمم المتحدة تدين استمرار إستهداف المتظاهرين السلميين

قالت بعثة الأمم المتحدة في العراق إنها مازالت تتلقى تقارير موثقة حول إستهداف المتظاهرين السلميين مشيرة إلى أنها وثقت إصابة ٥٠ متظاهرا على الأقل خلال مواجهات في ساحة التحرير والخلاني خلال الأيام الثلاثة الماضية.
وأوضح البيان أن عمليات الاستهداف تنفذها مجموعات مسلحة مجهولة ببنادق للصيد وقنابل المولوتوف ، وأضاف البيان أن الأمم المتحدة سجلت إصابة ١٥٠ متظاهرا في مواجهات كربلاء في شهر يناير.
وأدانت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق ، جانين هينس بلاسخارت ، بشدة استخدام بنادق الصيد ضد المحتجين، والتي تسببت (مرة أخرى) في أعداد كبيرة من الإصابات في الاحتجاجات الأخيرة.
 
وتدعو بلاسخارت السلطات إلى منع استخدام القوة ومحاسبة المسؤولين عن إساءة استخدام القوة مشيرة إلى أن استمرار وجود الجماعات مسلحة المنفلتة التي تعمل بشكل غامض وبولاءات غير واضحة يشكل مصدر قلق خطير ويجب معالجته بشكل عاجل مشددة على ضرورة حماية المتظاهرين السلميين في جميع الأوقات .