نائبة عن القانون: استجوابات البرلمان غير مجدية والافضل ارسال ملفات المستجوبين الى القضاء

 

بغداد/البغدادية/… عدت النائبة عن ائتلاف دولة القانون ابتسام الهلالي، اليوم الاحد، الاستجوابات التي جرت مؤخرا في البرلمان بانها متأخرة جدا و"غير مجدية"، مشيرة الى انه من المفترض ان توجه تلك الملفات الى النزاهة او القضاء بصورة مباشرة كي يتم اتخاذ الاجراءات بحق الوزراء.

وقالت الهلالي، ان "ملف الاستجوابات معقد وشائك وما جرى مؤخرا من استجوابات غير مجدية كون ما تبقى من عمر الحكومة والبرلمان قليل جدا"،مبينة انه "حتى لو تم التصويت على اقالة الوزراء فما الفائدة فهم لا يحاسبون والارجح ان ترسل ملفات الفساد مباشرة الى النزاهة والقضاء لاتخاذ اجراءات محاسبة"، موضحة ان "الكثير من الوزراء تم اقالتهم واليوم عادوا على رأس قوائم انتخابية للمشاركة في انتخابات 2018 ومنهم هوشيار زيباري وخالد العبيدي".

واكدت، ان "الوزير الذي يقال لا يتم محاسبته، وانما فقط انهاء عمله في المنصب وهذا السياق غير صحيح".