نائب عن التغيير يدعو الى تدويل قضية الفساد في العراق وتشكيل تحالف دولي لمكافحته

بغداد/البغدادية/… دعا النائب عن كتلة التغيير هوشيار عبدالله ،اليوم الاثنين، الأمم المتحدة والمجتمع الدولي والسفارات والبعثات الدبلوماسية الى الكشف عن الأموال المهربة من العراق وتسهيل استرجاعها، مؤكداً ضرورة تدويل قضية الفساد في العراق وتشكيل تحالف دولي لمحاربته على غرار التحالف الذي تم تشكيله سابقاً لمحاربة الإرهاب .

وقال عبدالله في بيان تلقته/البغدادية/،نحن" نعمل على تحريك ملف استرجاع الأموال المهربة من العراق بشكل عام ومن إقليم كردستان بشكل خاص، ولطالما ناشدنا السلطة التنفيذية الاتحادية لتحريك هذا الملف الخطير والحساس الذي يهدد الأمن المجتمعي في الصميم، لاسيما بعد أن بات البلد على حافة الهاوية بسبب الأزمات الاقتصادية والديون، كما بات إقليم كردستان في أسوأ أحواله بعد أن وصل الحال الى عدم وجود رواتب للموظفين في ظل استمرار تهرب نفط الإقليم والاستحواذ على عائداته ".

وأضاف البيان،انه" قد آن الأوان لكي نناشد المجتمع الدولي والأمم المتحدة والسفارات والبعثات الدبلوماسية وكافة الخيرين في العالم ليساهموا استرجاع الأموال العراقية المهربة من العراق بشكل عام ومن إقليم كردستان بشكل خاص، وذلك من خلال الكشف عن حسابات المسؤولين الفاسدين "،مؤكدا على "ضرورة تشكيل تحالف دولي لمكافحة الفساد في العراق وبضمنه إقليم كردستان على غرار التحالف الذي تم تشكيله لمحاربة الإرهاب، فبدون تدويل قضية الفساد في العراق لن يكون هناك أي حل في الأفق ولن تتمكن الأجيال القادمة من الحصول على أبسط حقوقها ".