متظاهرو التحرير يستنكرون تعليق شاب على عمود انارة في الوثبة

استنكر متظاهرو التحرير ما حدث اليوم في ساحة الوثبة واصدروا هذا البيان :

ايها الشعب العراقي الأبي :

لقد خرجنا سلميين من اجل الإصلاح وحقن الدماء ووضع المجرمين بيد القضاء، خرجنا من اجل اعادة هيبة القانون وسيادة الدولة ، خرجنا من اجل أن نعيش بسلم وسلام، خرجنا ونحن رافعين شعار السلمية، وراهنا على سلميتنا وما زلنا ، وستبقى شعارنا الدائم
وانطلاقا من هذا المبدأ السامي ، فإن ما حدث اليوم في ساحة الوثبة جريمة يدينها المتظاهرين وتدينها الانسانية والأديان ويعاقب عليها القانون.
 فإنه وفقا لشهادات المتواجدين من المدنيين والقوات الأمنية ، فقد قام أحد الاشخاص من سكنة منطقة ساحة الوثبة وهو تحت تأثير المخدرات بإطلاق النار على المتظاهرين السلميين ما ادى الى استشهاد عدد منهم، دون أي تدخل من القوات الأمنية، وهو ما دفع بعض المتواجدين الى مهاجمة منزل مُطلق النار ، وتطور المشهد ووصل إلى ما وصل إليه.
 إن المتظاهرين السلميين في بغداد السلام والمحبة وهم لا يحاسبون بل يطالبون المؤسسات المعنية من القوات الأمنية والقضاء بمحاسبة السراق والمجرمين ، يطالبون في ذات الوقت بكشف الجناة الحقيقيين المتورطين بهذه الحادثة ومن يقف خلفهم ، إذ لن نسمح بتشوية صورة ثورتنا البيضاء ، كما نعلن براءتنا نحن المتظاهرون السلمييون مما حدث اليوم صباحا في ساحة الوثبة، ونعلن براءتنا ايضا من أي سلوك خارج نطاق السلمية التي بدأنا بها وسنحافظ عليها حتى تحقيق آخر مطالبنا الحقة.

حفظ الله العراق والعراقيين وابعد عنهم كل سوء

متظاهرو ساحة التحرير