متظاهرو التحرير ينتقدون نقص الكمامات ونقص مستلزمات الوقاية من كورونا

انتقد متظاهرو ساحة التحرير نقص الكمامات ومستلزمات الوقاية من فيروس كورونا مطالبين الحكومة بتوفير المزيد من المساعدات الطبية لمنع انتشار الفيروس .

ودعا المتظاهرون وزارة الصحة العراقية إلى توفير إمدادات إضافية من أقنعة الوجه والقفازات مع انتشار فيروس كورونا في البلاد.

وقال المتظاهر سيف علاء: "نحن المتظاهرون الشباب الذين تجمعوا في ساحة التحرير، نرتدي هذه الأقنعة لحماية أنفسنا من الفيروس. وندعو وزارة الصحة لمساعدتنا من خلال توفير أقنعة الوجه والقفازات للاستخدام الوقائي".

بدوره قال المتظاهر علي القصاب: "منذ اليوم الأول لانتشار هذا المرض، ناشدنا السلطات المعنية بتقديم لقاحات أو أقنعة للوجه أو أي وسيلة أخرى لمساعدتنا في القضاء على هذا المرض. للأسف، لم نتلق أي رد من السلطات بعد". 

ومنذ 24 شباط 2020، ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا في العراق إلى 64 إصابة منها 13 حالة في إقليم كوردستان، فيما بلغ عدد الوفيات 6، إلى جانب تعافي 6 أشخاص من الفيروس. 

واتخذ العراق إجراءات صارمة لمكافحة تفشي المرض، بما في ذلك إغلاق المدارس والجامعات ومراكز التسوق ووقف التجمعات العامة، فيما تم البدء صباح أمس الأحد، بتنفيذ قرار إغلاق 5 منافذ برية مع إيران بشكل تام حتى 15 آذار الجاري.

وأصاب الفيروس أكثر من 106 ألفا حول العالم في 103 دولة وإقليم، توفي منهم أكثر من 3600، أغلبهم في الصين وكوريا الجنوبية وإيران وإيطاليا، وأدى إلى تعليق العمرة، وتأجيل أو إلغاء فعاليات رياضية وسياسية واقتصادية حول العالم، وسط جهود متسارعة لاحتواء المرض.