مصدر: عبدالمهدي لم يغير اسماء مرشحي الوزارات الشاغرة

 

كشف مصدر نيابي، اليوم الثلاثاء، أن رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي، لم يغير اسماء مرشحي الوزارات الشاغرة التي يعتزم تقديمها إلى البرلمان اليوم، فيما أكد وجود مساع نيابية لكسر نصاب جلسة البرلمان اليوم.
وقال المصدر  إن “عبدالمهدي، لم يغير اسماء مرشحي الوزارات الشاغرة، التي يعتزم تقديما إلى مجلس النواب للتصويت عليها”، مؤكداً أن “الخلافات بين الكتل السياسية لا تزال مستمرة حول حسم الاسماء التي ستشغل الحقائب الوزارية”.
وأضاف المصدر الذي اشترط عدم الكشغف عن أسمه، أن “من المتوقع ان يكسر نصاب جلسة اليوم في حال عرض نفس الاسماء المرفوضة من بعض الاوساط السياسية”، مبيناً أن “السياق القانوني لا يعطي الحق لرئيس الوزراء بتغيير الاسماء كما تطالب به الكثير من الكتل، كونها قُدمت الى البرلمان بكتاب رسمي، ولابد من اعادة الكتاب من مجلس النواب الى رئاسة الوزراء مع ذكر اسباب الرفض والاعادة”.
ويعقد مجلس النواب، جلسته اليوم، بحضور رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، لاكمال الكابينة الوزارية المتبقية، وسط توقعات باخلال النصاب القانوني للجلسة.
ونشرت الدائرة الاعلامية لمجلس النواب, امس الاثنين, جدول اعمال جلسة البرلمان اليوم, والتي تضمنت 3 فقرات اهمها, التصويت لاستكمال الكابينة الوزارية.
وكان رئيس الوزارء قد بعث برسالة الى رئيس مجلس النواب، اول امس الاحد, يطالبه بضرورة الاسراع لحل ازمة التصويت على الوزارات الشاغرة واستكمال الكابينة.