مقتل وإصابة 41 عراقيا بحادث سير قرب دمشق

أعلنت وزارة الخارجية، عن مقتل واصابة 41 عراقيا بحادث سير قرب العاصمة السورية دمشق، فيما افادت وسائل إعلام رسمية سورية ان الحادث أسفر عن مقتل وإصابة 109 أشخاص.

وذكر المتحدث باسم الخارجية، أحمد الصحاف  ان "حادث السير الذي وقع في اطراف مدينة دمشق، بين سيارة تحمل زوارا عراقيين، وشاحنة نفط كبيرة اسفر عن وفاة 26 عراقيا واصابة 15 اخرين".

واضاف أن "السفارة العراقية في دمشق تتابع من كثب احوال العراقيين الذي تعرضوا للحادث".

وكشفت القائم بالأعمال في السفارة العراقية في سوريا نيران هاشم شاكر، تفاصيل الحادث المروع حيث قالت في تصريح صحفي، انه "مساء أمس وقع حادث اصطدام عند مدخل ريف دمشق في الحاجز المروري، لسيارات تقل زوار عراقيين"

وبينت، أن "وزارة الصحة السورية اتخذت الإجراء اللازم بنقل المصابين إلى المستشفى، وقامت السفارة العراقية بزيارة تلك المستشفيات للاطمئنان على صحة الجرحى"، مؤكدة أن السفارة العراقية تجري إحصاء لعدد الجرحى والمتوفيين جراء الحادث.

من جانبها أكدت وكالة "سانا" الرسمية مقتل 32 شخصا وإصابة 77 آخرين بجروح جراء اصطدام صهريج وقود بحافلتي نقل ركاب وعدة سيارات على طريق حمص دمشق بمنطقة جسر بغداد.

وأشارت إلى ان "وزير الداخلية السوري محمود رحمون والمسؤولين العسكريين في المنطقة وصلوا الى مكان الحادث، وتم نقل الجرحى الى المستشفيات لتلقي العلاج".