موظفو الإسكان والبلديات في ميسان يعتصمون أمام ديوان المحافظة للمطالبة بانصافهم

 

نظم العشرات من موظفي وزارة الإسكان و البلديات العامة في محافظة ميسان، اليوم الاحد، اعتصاما مفتوحا أمام ديوان المحافظة، للمطالبة بانصافهم مع اقرانهم من موظفي الدوائر الحكومية الأخرى. 
وقال مراسل/البغدادية/، إن" المتعصمين طالبوا بتثبيت العقود و الأجور اليومية في دوائرهم واعفاىهم من التوقفات التقاعدية بعد التثبيت ، منح عمال التنظيفات مخصصات خطورة كونهم بتماس مباشر من النفايات التي قد تسبب لهم الأمراض، تطبيق سلم الرواتب المصادق عليه من البرلمان ، الغاء نظام تسكين الدرجات الوظيفية والعمل على الترفيع والعلاوة من تاريخ الاتستحقاق، استثنائهم من قرار ٢٥٢ وتخصيص قطع اراضي لهم".
ودعا المعتصمون الى منحهم مخصصات غلاء معيشة، احتساب مخصصات بدل عدوة خصوصا للعاملين في مديرية المجاري نتجية تعرضهم الى غازات الميثان ومديرية الماء لتعاملهم مع غاز الكلور، تفعيل مخصصات الخطورة للمهندسين، القانونين، المحاسبين، المدققين، الإداريين، الفنين وباقي الاختصاصات، تعديل مخصصات الخطورة للسواقين والحراس الإمنيين، إعادة العمل بنظام الحوافز من عائدات المديريات، إعادة العمل باعتماد صرف اجور الساعات الاضافية، زيادة مخصصات المناصب، تشريع قانون حمايةموظفي وزارة الأعمار و البلديات . 

واكد المعتصمون إلى انهم سيلجأون للمحكمة في حالة عدم استجابة الحكومة المحلية لمطالبهم، مشددين في حالة عدم الاستجابة أيضا سيتم تصعيد الموقف وقد يصل نحو الاضراب وهو اخر تصرف دستوري، مشيرين، لى ان اغلب الطلبات من ضمن صلاحية المحافظ باعتبار وزارتهم من ضمن 8 وزارات منقولة الصلاحيات .