مناورات جوية تحاكي الحروب العالمية في البرازيل

تشارك القوات الجوية التابعة لـ 14 دولة، بما فيها الولايات المتحدة، هذا الأسبوع في تدريبات قتالية جوية وتدريبات عسكرية غير تقليدية في قاعدة بشمال البرازيل.

وتشارك حوالي 100 طائرة في ما يسمى بتدريبات "ساوثرن كروس"، بما في ذلك ست طائرات "إف-16" من الحرس الوطني الجوي في تكساس إلى جانب طائرات من البرازيل وكندا وتشيلي وفرنسا وبيرو وأوروغواي.

وقامت القوات الجوية بمناورات تحاكي أحداث محتملة في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك عمليات حفظ السلام، وكذلك تقديم الدعم في عمليات الاستجابة الإنسانية في أعقاب الكوارث الطبيعية.

وكان هناك تركيز أكبر على المناورات الحربية "غير التقليدية" في تدريبات هذا العام، مثل القفز بالمظلات والنزل بالحبال من المروحيات.