مهاجم يطعن خمسة في منزل حاخام بولاية نيويورك الأمريكية

قالت منظمة يهودية إن مهاجما طعن خمسة أشخاص في ساعة متأخرة من مساء السبت في منزل حاخام بولاية نيويورك الأمريكية ولاذ بالفرار قبل أن يُلقى القبض عليه فيما يبدو.

وقال المجلس اليهودي الأرثوذكسي للشؤون العامة على تويتر إن مهاجما يرتدي وشاحا طعن الضحايا في منزل في مونسي بمقاطعة روكلاند التي تبعد نحو 48 كيلومترا شمالي مدينة نيويورك.

وأضاف أن المصابين نقلوا إلى مستشفيات ومن بينهم اثنان في حالة خطيرة إذ تلقى أحدهما ست طعنات على الأقل.

وقالت إدارة الشرطة في مدينة رامابو على فيسبوك "فر المشتبه به من المكان لكنه قيد الاحتجاز في الوقت الحالي".

وأكدت الإدارة طعن خمسة أشخاص وذكرت أن تحقيقا يجري دون أن تقدم مزيدا من التفاصيل.

وأبلغ يوسي جستيتنر، وهو مسؤول في المجلس اليهودي الأرثوذكسي للشؤون العامة، صحيفة نيويورك تايمز بأن الهجوم وقع في حوالي الساعة العاشرة مساء بالتوقيت المحلي (0300 بتوقيت جرينتش) أثناء احتفال بعيد الأنوار اليهودي حضره العشرات في منزل الحاخام.

ويمثل اليهود حوالي ثلث سكان مقاطعة روكلاند ومن بينهم عدد كبير من اليهود الأرثوذكس الذين يعيشون في مجتمعات منعزلة.

وكتب بيل دي بلاسيو رئيس بلدية نيويورك على تويتر يقول "لا مكان للكراهية في مدينتنا" مضيفا أن الهجوم هو هجوم على كل سكان نيويورك.

وفي أبريل نيسان، قتل مسلح حاخامة وأصاب ثلاثة أشخاص خلال صلوات يوم السبت في تجمع يهودي بمدينة بواي في ولاية كاليفورنيا.

وقبل هذا الهجوم بستة أشهر، قتل مسلح 11 شخصا في معبد تري أوف لايف (شجرة الحياة) بمدينة بيتسبرج الأمريكية.