مجلس الوزراء يقر خطة التنمية الوطنية الخمسية
اقر مجلس الوزراء في جلسته المنعقدة، اليوم الاحد، برئاسة حيدر العبادي رئيس المجلس خطة التنمية الوطنية الخمسية وملاحقة المتاجرين بالبطاقات الانتخابية.
وذكر بيان للمجلس، تلقت البغدادية نسخة منه اليوم ان" مجلس الوزراء استضاف في جلسته اليوم اعضاء مجلس المفوضين ومدراء مكاتب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في بغداد والمحافظات، وجرى خلال الجلسة المطولة مناقشة سير عمل الاستعدادات لتوزيع بطاقات الناخب، وكيفية منع بيع البطاقات او التلاعب بها [الاجراءات والضمانات] وغلق جميع الثغرات".
وأضاف" كما ناقش احتياجات مفوضية الانتخابات، وموقف توزيع البطاقات وبالأخص في محافظات نينوى والانبار وصلاح الدين".
وتابع ان" مجلس الوزراء قرر التأكيد على الجهات المختصة بالتنسيق مع المفوضية العليا المستقلة للانتخابات باتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة بحق اي شخص يقوم بعملية بيع وشراء البطاقة الانتخابية او استخدامها من الشخص الممنوحة له او قيام الشخص بتغيير ارادة الناخب او تعمد الشخص التصويت باسم غيره كونها تعد جرائم يعاقب عليها القانون وذلك لغرض ايقاع العقوبات المحددة قانونا لمرتكبي تلك الجرائم".
واكمل" كما اقر خطة التنمية الوطنية الخمسية [ ٢٠١٨- ٢٠٢٢ ] والتي تقوم على محاور رئيسة [الحكم الرشيد ، القطاع الخاص، اعادة الإعمار في المحافظات، التخفيف من الفقر]، حيث تركز الخطة على النهوض بالقطاعات الانتاجية [الزراعة والصناعة] التي تحرك بقية القطاعات وصولا الى معدل نمو اقتصادي مستهدف قدره ٧%".
وبين ان" الخطة شملت ايضا زيادة القدرة الانتاجية في قطاع النفط الخام الى [ ٦،٥ ] مليون برميل يوميا بالإضافة الى توفير فرص العمل المستدام وخفض نسبة الفقر والعديد من الفقرات الأخرى".