مجلس الوزراء العراقي يحذر من الاعتداء على السفارات الأجنبية

حذر مجلس الوزراء العراقي اليوم الثلاثاء من أي اعتداء على السفارات والبعثات الأجنبية في بغداد وطالب المحتجين "بالمغادرة فورا من أمام السفارة الأمريكية".

وتجمع الآلاف أمام السفارة الأمريكية للتنديد بالضربات الجوية التي نفذتها واشنطن في العراق يوم الأحد.

وأوضح في بيان "أي اعتداء أو تحرش بالسفارات والممثليات هو فعل ستمنعه بصرامة القوات الامنية وسيعاقب عليه القانون بأشد العقوبات".

ويتولى عادل عبد المهدي تصريف شؤون البلاد بعد استقالته الشهر الماضي تحت ضغط الاحتجاجات الشعبية.