كتلة نيابية تحذر من عدم مصادقة معصوم على بيان تصحيح قانون العفو العام

بغداد/البغدادية.. أعرب رئيس كتلة الفضيلة النيابية عمار طعمة، اليوم الاثنين، عن استغرابه لتأخير مصادقة رئاسة الجمهورية غير المبرر على بيان تصحيح قانون العفو العام المعدل،محذراً في الوقت ذاته من استفادة العناصر الاجرامية جراء عدم التصحيح.

وقال طعمة في بيان تلقت /البغدادية/ نسخة منه،إنه" يستغرب تأخير مصادقة رئاسة الجمهورية "غير المبرر"على بيان تعديل قانون العفو العام المعدل والذي مر على ارساله اكثر من أسبوعين"، مجددا مطالبته لرئاسة الجمهورية بـ"الاسراع بالمصادقة على بيان التصحيح المذكور".

وأضاف "إذا لم يتم المصادقة عليه يجب ارساله الى النشر لغرض الغاء تلك المادة المضافة للقانون دون تصويت البرلمان عليها لتمنع و تحرم عناوين ارهابية و اجرامية عديدة من الانتفاع من هذا الخطأ الجسيم."

وأوضح طعمة، ان "التأخير بالمصادقة على بيان تصحيح قانون العفو العام المعدل يؤدي الى استفادة افراد اجرامية وعناصر ارهابية ارتكبت جرائم من قبيل محاربة القوات المسلحة او تخريب مؤسسات الدولة او المشاركة بالجرائم الارهابية بالتحريض او الاتفاق او المساعدة".

وكانت مصادر قانونية، كشفت في وقت سابق،عن حصول خطأ في قانون العفو العام الذي مرر بنص معدل قبل وصوله الى رئاسة الجمهورية، وبعد عدم التصويت عليه في آب الماضي، الأمر الذي أدى بحسب مراقبين الى العفو عن عدد غير معلوم من المجرمين.