حصيلة ضحايا تظاهرات المثنى وذي قار

أفاد مصدر أمني، السبت، ان تظاهرات  المثنى أسفرت حتى الآن عن سقوط قتيل فضلا عن إصابة 267 من القوات الأمنية و 30 متظاهرا.

وذكر المصدر في تصريح إن أحداث التظاهرات أمس الجمعة أسفرت عن سقوط قتيل نتيجة لحرق مقر حزبي، وليس نتيجة الاعتداء من قبل القوات الأمنية، مضيفا أن نحو 267 من القوات الأمنية أصيبوا بجروح، فضلا عن إصابة 30 متظاهرا.

وأوضح بأن الاصابات جاءت بسبب محاولة القوات الامنية لإبعاد المتظاهرين الذين حاولوا الدخول لمبنى المحافظة ومقار الاحزاب.

وكان مصدر امني، قد أفاد في وقت سابق بفرض حظر التجوال الجزئي في مدينة السماوة مركز محافظة المثنى.

وفي ذي قار أفاد مصدر طبي في دائرة صحة المحافظة، بأن حصيلة ضحايا تظاهرات الناصرية ارتفعت إلى 12 قتيلا و164 مصابا، مشيرا إلى أنه تم العثور على أربع جثث متفحمة في أحد المقرات الحزبية

وبين المصدر ان "فرق الدفاع المدني عثرت فجر اليوم على أربع جثث متفحمة لم يتم التعرف عليها، ويرجح أنها تعود لمتظاهرين حاصرتهم النيران داخل المبنى

يذكر ان محافظة المثنى شهدت أمس تظاهرات كبيرة للمطالبة بالاصلاح وتقديم الفاسدين للقضاء، فضلا عن توفير فرص العمل والقضاء على البطالة.