حركة الجهاد الإسلامي تقول منزل أحد قادتها بدمشق استهدف في هجوم

قالت حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية إن هجوما استهدف منزل أحد مسؤوليها في دمشق اليوم الثلاثاء مما أسفر عن مقتل ابنه.

وقالت الحركة في بيان في غزة، بعد قليل من غارة جوية إسرائيلية قتلت أحد قادتها الكبار، إن المسؤول المستهدف في دمشق هو أكرم العجوري.

ولم يتهم بيان الجهاد أي شخص في هجوم دمشق.

وامتنع الجيش الإسرائيلي عن التعليق.