حقوق الإنسان: قلقون من أوامر الافراج المشروط عن المتظاهرين في المثنى

بغداد/البغدادية…اعرب رئيس المفوضية العليا لحقوق الانسان عقيل الموسوي، اليوم الثلاثاء، خلال لقاءه تنسيقية تظاهرات المثنى، عن قلقه الشديد من اصدار اوامر الافراج المشروط عن المتظاهريين السلميين.
وذكرت المفوضية في بيان، ان "وفد خلية الازمة برئاسة عقيل الموسوي رئيس المفوضية العليا لحقوق الانسان وعدد من الاعضاء لمتابعة ملف التظاهرات، التقى، اليوم، مجموعة من الناشطين المدنيين وممثلي اللجان التنسيقية والوجوه العشائرية المشاركة في مظاهرات محافظة المثنى".
واضافت ان "اللقاء تطرق الى اهم الاسباب التي دفعت ابناء محافظة المثنى للخروج بالتظاهرات وتنظيم الاعتصامات ضد الحكومة المحلية ومارافق ذلك من احداث متعاقبة ادت الى حصول اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الامن والذي ادى الى سقوط عدد كبير من الضحايا بين الطرفين نتيجة للعنف المتبادل واستخدام القوات الامنية للاسلحة النارية كذلك قيام المتظاهرين بالاعتداء على الابنية الحكومية ومقرات الاحزاب".
واكد على "دور فرق المفوضية في متابعة ورصد كل الاحداث التي رافقت التظاهرات وماتلاها من اعتقالات في صفوف المتظاهرين وحتى الافراج عنهم"، معربا عن "قلقه الشديد من اصدار اوامر الافراج المشروط عن المتظاهريين السلميين".
وشدد على "عدم السماح بالتجاوز على الاملاك العامة والخاصة وتخويف المواطنيين الامنين".