حقوق الانسان: حادثة الوثبة لا تمت للانسانية بصلة

اعتبرت المفوضية العليا لحقوق الانسان في العراق ،الخميس، أن حادثة الوثبة في بغداد اليوم لا تمت للإنسانية بصلة، مطالبة القوات الامنية بتعزيز تواجدها في ساحات التظاهر ومنع تكرار مثل هذه الحالات مستقبلاً.
وقالت المفوضية في بيان "ندين وبشدة ما حدث اليوم الخميس ١٢ كانون الاول ٢٠١٩ في منطقة ساحة الوثبة من جريمة بشعة استهدفت احد المواطنين وامام انظار الاف من المتظاهرين وعدسات الكاميرات".
وأضافت، أن "بالوقت الذي تستنكر فيه المفوضية مثل هذه الافعال الشنيعة التي لا تمت للإنسانية بصلة ومنافية لكل قيم ومباديء حقوق الأنسان والحق في الحياة، فأن المفوضية العليا لحقوق الانسان تجدد مطالبتها للمتظاهرين بالحفاظ على سلمية المظاهرات والتعاون مع القوات الامنية في تقديم الجناة الى القضاء لينالوا جزاءهم العادل".
وطالبت المفوضية، القوات الأمنية بـ"تعزيز تواجدها في ساحات التظاهر والعمل على رصد اي حالات مشبوهة قد تستهدف المتظاهرين السلميين ومنع تكرار مثل هذه الحالات مستقبلاً".