حقوق الانسان: الأمطار الأخيرة تسببت بسقوط آلاف الخيّم

 

أكدت مفوضية حقوق الانسان، اليوم الاثنين، تقديمها للحكومة مشروعاً متكاملاً يتعلق بالعودة الطوعية للنازحين، مبينة أن الامطار الأخيرة تسببت بسقوط اكثر من ستة الاف خيمة وبقاء المواطنين لأكثر من ثلاثة أيام في العراء.
وقال عضو المفوضية فاضل الغراوي ، ان "المفوضية لديها الأثر الأكبر في مساعدة النازحين"، مشيراً إلى ان "المفوضية قدمت مشروعا متكاملا الى الدولة لعودة النازحين ويتعلق بالعودة الطوعية".
وشدد على ضرورة "افراغ جميع المخيمات وإعادة النازحين الى مناطقهم بعد ان تم تأمينها وإعادة البنى التحتية، لافتاً الى ان "بقاء النازحين في المخيمات عبارة عن موت بطيء لهم دون إعطاء الحقوق الإنسانية".
واضاف ان "الامطار الأخيرة تسببت بسقوط اكثر من ستة الاف خيمة وبقاء المواطنين لاكثر من ثلاثة أيام في العراء وفيهم من النساء والأطفال"، داعيا الحكومة إلى "تعويض النازحين بمبالغ مالية لتامين عودتهم الطوعية وتأمين البنى التحتية لعودتهم وغلق المخيمات فوراً وانهاء معاناة النازحين".