هجوم انتحاري يقتل 6 في كابول

قال مسؤولون إن انتحاريا فجر نفسه في العاصمة الأفغانية كابول اليوم الاثنين مما أسفر عن مقتل ستة على الأقل بينهم رجال شرطة قرب نقطة تفتيش للشرطة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وقال نجيب دانيش المتحدث باسم وزارة الداخلية إن ستة أشخاص قتلوا في التفجير. وأصيب عشرة من رجال الشرطة ومدنيين بينهم نساء.

وكان المهاجم مترجلا وفجر سترته الناسفة قرب نقطة تفتيش للشرطة بجوار مدرسة في وسط كابول. وتقع المدرسة في منطقة تضم وزارتي المالية والعدل وبالقرب من قصر الرئاسة.

وذكر بصير مجاهد المتحدث باسم شرطة كابول إنه كان على مسافة 20 مترا تقريبا من موقع الانفجار قرب مكان شهد مظاهرة قبل ذلك بنحو 30 دقيقة.

وأضاف دون إسهاب "حملت أربع جثث بعيدا لكن كان هناك المزيد على الأرض".

ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم الذي وقع فيما احتشد مئات المتظاهرين في كابول احتجاجا على فشل الحكومة في منع هجمات حركة طالبان في إقليمين.

وقال مسؤولون إن قوات الأمن الأفغانية تكبدت خسائر بالعشرات مطلع الأسبوع في قتال شرس مع متشددي طالبان في إقليمي غزنة وهرات.