غارات أميركية على مقرات كتائب “حزب الله” في العراق وسوريا

 شنت الولايات المتحدة غارات على 5 منشآت لكتائب "حزب الله العراقي"، في العراق وسوريا، ردا على مقتل أميركي، بعد هجوم على قاعدة أميركية في العراق قبل أيام.
وقال بيان للجيش الأمريكي إن الضربات الأميركية في العراق وسوريا، استهدفت 5 منشآت لكتائب "حزب الله"، منها مخازن أسلحة ومواقع للقيادة والسيطرة.
وقالت وكالة رويترز إن طائرات مسيرة، شنت ضربات على مقر الحشد الشعبي "اللواء 45"، في قضاء القائم بمحافظة الأنبار، غربي العراق. وذكرت مصادر محلية إن المستهدف من هذه الغارات كتائب "حزب الله العراقي".
وقال مصدر  إن ٣ قتلى من بينهم آمر اللواء ٤٥ وخمسة جرحى هم حصيلة القصف الذي طال مقر ميليشيا حزب الله في القائم، بحسب إحصاء أولي.
وكان الجيش العراقي قد قال في بيان في وقت سابق، الجمعة، إن عدة صواريخ أصابت قاعدة "كي وان" العسكرية العراقية، التي تضم قوات أميركية وعراقية قرب مدينة كركوك الغنية بالنفط.
وتصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة منذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي مع طهران العام الماضي، وفرضها عقوبات مشددة عليها.
وكان وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، قد حذر إيران، قبل أسبوعين، من رد "حاسم" إذا تعرضت مصالح بلاده للأذى في العراق بعد سلسلة من الهجمات الصاروخية على قواعد عسكرية.