إيران: الدفاع عن اليمن واجب علينا وقمة مكة مآلها الفشل

قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، إن الشعب اليمني سينتصر في النهاية، وذلك بحسب ما نقلت عنه وكالة "مهر" الإيرانية.

وأضاف ظريف: "الدفاع عن اليمن بات واجبا على الجميع، إذ أن اليمنيين يدافعون عن الكرامة والقيم الإنسانية"، مؤكدا أن مساع السعودية في قمة مكة لتشكيل تحالف ضد إيران واليمن ستبوء بالفشل.
وذكرت الوكالة أن اجتماع اللجنة الشعبية لحماية اليمن عقدت اليوم بحضور ظريف وأمين لجنة تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي وممثلين من حركة "أنصار الله".

وأعرب رضائي عن شكره لجميع الخيرين والمؤسسات الخيرية لمشاركتهم في هذا الاجتماع وتقديمهم الدعم المادي والمعنوي للشعب اليمني، معتبرا أن ذلك يعد واجبا انسانيا نظرا لظروف منطقة غرب أسيا لاسيما اليمن، كما أكد أن انهيار النظام السعودي سيأتي على إثر انتصار الشعب اليمني.

وتناول الاجتماع مواضيع كعقد محضر اجتماع للمساعدات المادية التي تم تجميعها وضرورة وقف إطلاق النار والحرب في اليمن وإنهاء الحصار والمطالبة بمساعدات دولية بأولوية الغذاء والأدوية.

وتدور على الأراضي اليمنية منذ أكثر من 4 سنوات معارك عنيفة بين جماعة "أنصار الله" وقوى متحالفة معها من جهة وبين الجيش اليمني مدعوما بتحالف عسكري عربي تقوده السعودية من جهة أخرى.

ويسعى التحالف وقوات الجيش الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لاستعادة مناطق سيطرت عليها جماعة "أنصار الله" في كانون الثاني/يناير من العام 2015.

وبفعل العمليات العسكرية المتواصلة، يعاني اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، إذ قتل وجرح الآلاف بحسب الأمم المتحدة، كما يحتاج 22 مليون شخص، أي نحو 75 بالمئة من عدد السكان، إلى شكل من أشكال المساعدة والحماية الإنسانية، بما في ذلك 8.4 مليون شخص لا يعرفون من أين يحصلون على وجبتهم المقبلة.