ضبط ضباط واشخاص حاولوا اقتحام مبنى المرور لتزوير معاملات

 

بغداد/البغدادية..أعلن مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية في مديرية المرور، اليوم الاثنين، ضبط عدد من الضباط والمنتسبين وشخصين اثنين في المديرية متلبسين بمحاولة اقتحام مبنى المديرية بغية تزوير معاملات وسنويات واجازات مرورية.

وجاء في بيان للمكتب تلقته/البغدادية/ ان"عملية الضبط، تمت بناءً على معلومات دقيقة من مصادر المكتب الموثوقة، حيث قامت المفرزة الخاصة بمكتب تفتيش المرور برئاسة مدير المكتب من نصب كمين للعصابة المكونة من ضابطين اثنين برتبة رائد، ومنتسبين وموظفين اثنين كانا يعملان في السابق في شركة مدار دجلة، وضبطتهم متلبسين باقتحام مبنى مديرية المرور في الساعة الـ 3 بعد منتصف الليل".

واضاف، انه"تم العثور بحوزتهم على 35 معاملة مرورية و24 سنوية فارغة لا تحتوي على بيانات حاول المقتحمون تزويرها واتمامها بصورة غير شرعية، مستعينين بجريمة دخول المديرية واقتحامها بتسهيلات من أحد حمايات مدير المرور مستخدمين عدة يدوية خاصة بفتح الاقفال لدخول المديرية".

واشار المكتب الى انه"بعد ضبط المتهمين بالجرم المشهود، دونت المفرزة التفتيشية القابضة إفادة المنتسب الذي أدخل العصابة المقتحمة في حقيبة سيارته، وفيما اعترف الاخير ان المعاملات والسنويات تعود لرائد المرور المنسوب الى موقع التاجيات المروري والذي كان يعمل في المشروع الموازي سابقاً، اضاف أن عملية دخول مبنى المديرية تمت بالتنسيق والتعاون مع أحد حمايات مدير المديرية".

وتابع، ان"عملية الاقتحام والتخطيط لها تمت بمشاركة كل من رائد المرور المنسوب الى موقع التاجيات المروري ومفوض منسوب الى حماية مدير المرور وموظفين اثنين كانا يعملان سابقاً في شركة مدار دجلة، اضافة إلى شخصين اثنين من خارج دائرة المرور".

وزاد، ان"المفرزة نظمت محضر ضبط اصولي بالمعاملات والسنويات وكل ما له صلة بالجريمة وصدقت افادة المنتسب المتهم لدى قاضي تحقيق محكمة الرصافة المختص، الذي قرر بتوقيف كل المتورطين بالجريمة على ذمة التحقيق".

ولفت المكتب الى ان"قاضي تحقيق محكمة الرصافة، اصدر قراراً آخراً بالقبض على ضباط تسجيل المعاملات المنسوب الى موقع تسقيط المركبات ببغداد السلام وضابط آخر منسوب الى مديرية التدقيق والمثبتة اختامهم وتواقيعهم على اصل المعاملات موضوعة البحث ومن خلال التحقيق وتدوين اقوالهم تبين ان الاختام والتواقيع عائدة لهم وتم ايداعهم التوقيف على ذمة التحقيق".