دايلي بايونير: جيل العراق الجديد أبدى تصميما مدهشا على مطالبه

اوردت صحيفة دايلي بايونير تقريرا  أشادت فيه بجيل العراق الجديد من الشباب الذي ولد ما بعد 2003 وقالت إنه تحرر من قيود الطائفية
وأضاف التقرير أن الشباب العراقي يعلم ان الحكومة تجني ما فيه الكفاية من موارد النفط المالية ولكنها لا تنفق شيئا لتحقيق الرفاهية لهم سواء ما دفعهم للغضب  ضد طبقة سياسية بذيئة ومنتفعين نهبوا ثروات البلاد ويدفعون الشعب نحو مزيد من الفقر  مشيرة إلى أن غالبية الشعب بات يفتقر لرعاية صحية كفوءة وتعليم جيد ومدارس او توفير خدمات اساسية مثل مياه شرب صالحة وكهرباء
وأضاف التقرير أن رد السلطات العراقية  على الاحتجاجات باستخدام قوة مميتة كان صادما وجعل الامور اكثر تعقيدا مشيرا إلى أن استقالة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي لم تشفع لإخماد غضب الشعب ضد كل الطبقة السياسية
وأكدت الصحيفة في تقريرها أن المعارضة الجديدة التي تبرز الآن يمكن ان تلعب دورا مهما يقود الوضع الراهن نحو التغيير.