بطريرك الكلدان في العراق والعالم يعلن غدا الأثنين حدادا في عموم كنائس بغداد

بغداد/ البغدادية..اعلن بطريرك الكلدان في العراق والعالم، اليوم الاحد، ان يوم غداً الاثنين (12 آذار 2018) يوم حداد في كنائسها ببغداد على مقتل العائلة المسيحية.

وقال البطريرك لويس رفائيل ساكو، في بيان  تلقته /البغدادية/، ان "يوم غداً الاثنين (12 آذار 2018) يوم حداد في كنائسها ببغداد على الشاب المسيحي سامر صلاح الدين والعائلة المسيحية، د. هشام مسكوني وزوجته د. شذى مالك ووالدتها خيرية داؤود"، مستنكراً "استهداف الدم العراقي".

ودعا، الى "اظهار حدادهم بوضع شريط اسود على صدورهم اثناء دوامهم الرسمي"، مطالبا وزارة الداخلية بـ "ملاحقة الجناة، والكشف عنهم، ومعاقبتهم بأسرع وقت لتُثبِت ان دم المواطن العراقي لا يذهب سدىً، وتطمئن المواطنين، لأن من مسؤوليتها حمايتهم جميعاً".

وقال ستقيم البطريركية مساء غد الساعة الخامسة والنصف، قداساً مشتركاً في كنيسة مار يوسف – خربندة عن راحة انفس المغدور بهم.. مضيفا يكفي استهتاراً بحياة الناس وممتلكاتهم، تكفي ثقافة العنف والدم والخراب.