برلماني روسي: عقيدة أمريكا النووية الجديدة شديدة الخطورة على مبادئ الردع

 وصف رئيس لجنة الشؤون الدولية فى الدوما، "مجلس النواب" الروسي، ليونيد سلوتسكي، اليوم الأحد، العقيدة النووية الجديدة للولايات المتحدة، بأنها شديدة الخطورة.

وقال سلوتسكي، وفقًا لما ذكرته وكالة أنباء (تاس) الروسية، "في الواقع، إن تلك العقيدة الجديدة شديدة الخطورة فيما يتعلق بانتهاك مبادئ الردع النووية"، موضحا أنه وفقا للخبراء فإن الأحكام الصادرة التى تسمح باستخدام الأسلحة النووية كوسيلة لمحاربة العدو بدلا من اعتبارها وسيلة للدمار الشامل يمكن أن تثير دوامة في سباق التسلح فى العالم".

وأضاف أنه يمكن للدول الأخرى الآن أن تقوم بتعديل عقائدها، مضيفا أن الاستراتيجية الأمريكية لتطوير رؤوس نووية نووية مدمجة ذات قوة تدميرية منخفضة يمكن استخدامها بسهولة، تقلل من عقبات استخدامها وبالتالى، تزيد من التهديد بنشوب حرب نووية بما فى ذلك وجود مثل هذه العوامل لدى كوريا الشمالية.