بوتين يدعو طفلا يعاني من مرض خطير إلى الكرملين ويحقق حلمه

حقق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حلم الطفل نيكولاي كوزنيتسوف، البالغ من العمر 10 أعوام، بمصافحة الرئيس.

وقد علم الرئيس برغبة هذا الطفل، الذي يعاني من مرض خطير، خلال زيارته إلى منتدى متطوعي روسيا. وتم إخبار بوتين هناك بمشروع "أحلم معي"، الذي يحقق من خلاله الراغبون أمنيات الأطفال، الذين يعانون من أمراض خطيرة. وجمع بوتين خلال زيارته جميع الأمنيات المتبقية ووعد بتحقيقها.

ودعا بوتين الطفل نيكولاي ووالدته إلى الكرملين. وتحدث معهما قليلا. وصافح الطفل، محققا بذلك أمنيته.

ووقع الرئيس على معدات نيكولاي لممارسة السامبو، بناء على طلب من والدته، على الرغم من أنه عاجز عن التدرب حاليا بسبب ظروفه الصحية. ووعدت الأم ابنها أنه سيتمكن من ارتداء الزي المخصص للتدريب، الذي يحمل توقيع بوتين في أول منافسة بعد هزيمته المرض.

وأشار نيكولاي إلى أن مصافحة الرئيس كانت "قوية". واعترف أنه كان يشعر بالقليل من القلق قبل الاجتماع ببوتين.

وقد قام الطفل بجولة في الكرملين قبل اللقاء مع بوتين.

وكان بوتين قد حقق، في وقت سابق، حلم فتاة ضريرة بإجراء لقاء معه، حينها اعترف لها بأمنيته السرية، قائلا: "على الرغم من أنها سرا، ولكنني قررت أن أشاركها معك، وهي أن تتحقق كل أمنياتنا".