بومبيو يعلن اليوم خارطة طريق دبلوماسية للضغط على إيران

من المقرر أن يلقي وزير الخارجية الأميركي، مايك #بومبيو، اليوم، أول خطاب رسمي له حول السياسة الخارجية منذ توليه منصبه في نهاية نيسان/إبريل الماضي.

وينتظر أن يتطرق بومبيو بشكل خاص لتهديدات #إيران، ويقدم خارطة طريق دبلوماسية تدعو الأوروبيين وحلفاء آخرين إلى تقديم دعم واسع لممارسة ضغوط على طهران والتصدي لتهديداتها، وذلك بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الذي أبرم معها في العام 2015، والذي وصف مراراً من قبل ترمب بالسيئ والكارثي.

 

وكان مدير التخطيط السياسي في وزارة الخارجية الأميركية، براين هوك، قد أعلن، في وقت سابق، أن بومبيو سيقدم بشكل أساسي خريطة طريق دبلوماسية لتحقيق بنية أمنية جديدة وإطار أمني أفضل.

كما أوضح هوك باقتضاب أن تلك الاستراتيجية تهدف إلى إجراء تنقيحات للاتفاق النووي تعالج المخاوف بشأن الصواريخ الباليستية الإيرانية، وإذكاء طهران الحروب الأهلية في المنطقة، خصوصاً سوريا واليمن، وتحسين نظام التفتيش.

كذلك أكد أن الولايات المتحدة على اتصال مستمر مع الأوروبيين، وقد أجرى وزير الخارجية الأميركي خلال الأسبوع المنصرم اتصالات مكثفة مع نظرائه في ألمانيا وفرنسا وبريطانيا من أجل مراجعة الاتفاق.