بومبيو: الولايات المتحدة تشاطر روسيا قلقها حول وجود الإرهابيين في إدلب

أعلن وزیر الخارجیة الأمریكي مایك بومبیو، أن الولایات المتحدة تشاطر روسیا قلقھا حول وجود الإرھابیین في محافظة إدلب السوریة، وھي مستعدة للعمل بشأن ھذه القضیة.

ونقلت وكالة أنباء "تاس" الروسیة عن بومبیو قولھ للصحفیین "ھذا تصریح حقیقي، ونشاركھم قلقھم بخصوص الإرھاب القادم من شمال وشمال غرب سوریا، ونتفق معھم تماما على أن ھناك إرھابیین في ھذه الأماكن وینبغي التفرغ لھم حتى لا یشرعوا بتصدیر الإرھاب إلى كل العالم."

ووفقا للوزیر الأمریكي، فإن السلطات الروسیة تتحدث عن وجود إرھابیین في إدلب، وإن الولایات المتحدة "ستكون سعیدة بالعمل حول قضیة الإرھاب في ھذه المنطقة".

وأعرب عن أمل الولایات المتحدة، في أن یتم تسویة الوضع حول إدلب دبلوماسیا.

الجدیر بالذكر أن منطقة محافظة ادلب تخضع حالیا لسیطرة قوات المعارضة السوریة ومجموعات مصنفة إرھابیة، كجبھة النصرة وغیرھا من التنظیمات الموالیة لھا.. وأعلنت كل من موسكو ودمشق أن المجموعات الإرھابیة تقوم بمھاجمة مواقع الجیش السوري من وقت لآخر