بغداد وأربيل تتفقان على إعادة نشر البيشمركة في كركوك

أكد الأمين العام لوزارة البيشمركة جبار ياور، ان المفاوضات مع وزارة الدفاع العراقية توصلت إلى اتفاق يقضي بعودة قوات البيشمركة إلى كركوك والمناطق المتنازع عليها وفق المادة 140 من الدستور.

وقال ياور، في بيان صحفي  إن المفاوضات مع وزارة الدفاع العراقية كانت جادة، وكان هناك تفاهم لدى الجانبين بضرورة العمل المشترك.

وأضاف "عقدنا اجتماعا بين الجانبين بعد مرور سنة وعدة أشهر على الاجتماعات التي عقدت في الموصل حول أحداث 16 تشرين الأول 2017 وما رافق ذلك من خرق للمادة التاسعة من الدستور التي تمنع استخدام الجيش ضد المواطنين، حيث استخدمت القوة لإخراج البيشمركة من المناطق التي استعادتها من داعش".

وتابع أن "الاجتماع يهدف لاستئناف العمل المشترك بين قوات البيشمركة والجيش العراقي في ديالى وطوزخورماتو وكركوك ومخمور وشرق الموصل وغربها".

 وشدد على أن المفاوضات جادة وكان لدى الطرفين تفاهم مشترك بضرورة العمل معا كما كانت عليه الحال قبل عام 2014، بخاصة أن داعش عاود الظهور في هذه المناطق وهو على وشك أن يشكل تهديدا خطيرا عليها حيث ينفذ عمليات إرهابية بشكل يومي".

جدير بالذكر ان وفدا من إقليم كردستان برئاسة وزير الداخلية كريم سنجاري، زار أمس الثلاثاء، مقر وزارة الدفاع في بغداد وعقد اجتماعا مع المسؤولين بالوزارة، حيث أفادت مصادر مطلعة أنه الجانبين اتفقا على نشر قوات البيشمركة واللواء 61 التابع لرئاسة مجلس الوزراء في محيط كركوك.