باريس وبرلين تطالبان موسكو بممارسة ضغوط على سوريا لوقف فورى للنار بالغوطة

ذكر متحدث باسم الحكومة الألمانية، اليوم الأحد، أن المستشارة أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون حثا الرئيس الروسى فلاديمير بوتين على ممارسة "أقصى قدر" من الضغوط على الحكومة السورية لوقف القتال فى الغوطة الشرقية.

وقال المتحدث إن ميركل وماكرون أوضحا فى اتصال هاتفى مع بوتين أن وقف إطلاق النار هو الأساس للتقدم صوب حل سياسى فى إطار عملية السلام فى جنيف التى تقودها الأمم المتحدة.