بالصور والوثائق.. تفاصيل مثيرة عن وحش داعش القتيل في كركوك

 

كشف مصدر أمني، السبت، تفاصيل مثيرة ومهمة عن هوية القيادي البارز في عصابات داعش الارهابية في محافظة كركوك الذي قتل أمس الجمعة، بعملية متقنة نفذتها قوة أمنية مشتركة.
وقال المصدر إن "خلية الصقور بالاشتراك مع الحشد الشعبي في لواء 16 حشد التركمان قتلت الإرهابي المدعو ميزر هادي والمُكنى (ابو صهيب) كان يشغل منصب قاضي محكمة داعش في ناحية الرشاد جنوب غرب كركوك، وعمل سابقاً في صفوف ما يسمى بتنظيم (أنصار الاسلام) الارهابي وانضم الى صفوف داعش عام 2014 ونُصب قاضي شرعي لقاطع الرشيد".
وأوضح، أن "القوة المشتركة وبعد متابعة الارهابي ليومين حاصرت منزل الارهابي المذكور وقتلته في منطقة (بنجة علي) في كركوك".
وتابع المصدر، أن "الإرهابي كان قد أطلق النار قبل يومين على عنصرين من استخبارات الحشد الشعبي كانا يتعقبانه، مما أدى الى إصابة أحدهم واستشهاد الآخر قرب حي الواسطي في المحافظة ولاذ بالفرار ومنذ الحادث، والقوات الأمنية تتابعه بحذر إلى صباح اليوم حيث قامت بقتله في عملية نوعية متقنة".
وكشف أن "الإرهابي كان قد قتل كل أخواته الخمسة بعد ان حاصرته القوات الامنية وقضت عليه"، مشيرا إلى أن "الداعشي له 11 أخا كلهم ينتمون لداعش الارهابي بعضهم قُتل وآخرون مازالت القوات الامنية تلاحقهم"