بعد احتجازهم من قبل جهة مجهولة.. اطلاق سراح ​ناشطي ذي قار

افاد مصدر امني، السبت، باطلاق سراح عدد من الناشطين المعتقلين في ذي قار، بعد احتجازهم من قبل جهات مجهولة.

وقال المصدر في حديث صحفي إن "تم اطلاق سراح بعض الناشطين المعتقلين في ذي قار بعد احتجازهم في ظروف غامضة صباح اليوم في ذي قار".

واقدم مسلحون ملثمون، صباح اليوم الاحد، على اختطاف الصحفي حسين العامل، وعدد من الناشطين في محافظة ذي قار.

وبحسب المعلومات التي حصل عليها البغدادية  فان "ملثمين قاموا ،صباح اليوم، باختطاف الصحفي حسين العامل مراسل صحيفة المدى من منزله وسط الناصرية مع ابنه وابن أخيه"، مضيفا أنهم "اقتادوا إلى جهة مجهولة، فيما ثارت حالة من الرعب لدى ذويه، الذين أعربوا عن قلقهم من اختطاف أبنائهم، دون معرفة ملابسات الحوادث، كما بدأوا اتصالات مع الجهات الأمنية لمعرفة التفاصيل".

وتشهد محافظة ذي قار منذ يومين تظاهرات حاشدة، ينظمها ناشطون في ساحة الحبوبي وسط المدينة، فيما تعرض عدد من مقرات الأحزاب السياسية إلى الحرق على أيدي محتجين غاضبين، وسط دعوات لوقف تلك الأحداث.

وتاليا أسماء الناشطين المختطفين:

علي منجل

عدي الجابري

وسام الذهبي

ابو جعفر العسكري

هشام السومري

كرار الصرايفي

عمار حمادي

حسين العامل

علي حسين العامل

غسان (ابن أخت حسين العامل)

أحمد ساجت الغزي

وبحسب مصادر امنية، فان "الشعراء والناشطين، والصحفيين، ليسوا على صلة مباشرة بالتظاهرة، لكن مصادر ترجح أن اختيارهم من المعروفين سيساهم في بث الرعب وإيصال رسائل بوجود حملة اعتقالات".