استنفار أمني على الشريط الحدودي مع سوريا لهذا السبب

 

قال مصدر امني في قيادة عمليات محافظة الانبار، الجمعة ، أن القوات الامنية انتشرت بشكل مكثف وبصنوفها المختلفة على طول الشريط الحدودي مع سوريا غربي الانبار .
وقال المصدر في تصريح  له ان ” القوات الامنية بصنوفها المختلفة شددت من اجراءاتها الامنية على طول الشريط الحدودي مع سوريا غربي الانبار، على خلفية وجود تهديدات ارهابية تتمحور حول نية عصابات داعش الاجرامية التسلل من الاراضي السورية باتجاه المناطق الغربية للقيام بعمليات تستهدف القطعات العسكرية “.
واضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته ان ” انتشار القوات الامنية على طول الشريط الحدودي مع سوريا غربي الانبار يهدف الى منع حالات التسلل واحباط أي هجوم ارهابي باتجاه القطعات العسكرية المرابطة في القاطع الغربي للمحافظة وضبط الحدود، مبينا ان” القوات الامنية عززت من تواجدها قواتها داخل ابراج المراقبة والرصد مع نشر نقاط تفتيش ثابتة ومتحركة على طول الشريط الحدودي ، موضحا ان” القوات الامنية داهمت المناطق الصحراوية وتمكنت من تدمير العديد من الانفاق السرية مع تفتيش الكهوف والوديان وطمر الخنادق غير النظامية وتأمين المسطحات المائية في قضاء القائم الحدودية مع سوريا   “.