عشرات الموظفين الأمريكيين يغادرون المواقع النفطية بالبصرة

قالت وزارة النفط العراقية إن العشرات من المواطنين الأميركيين العاملين لدى شركات النفط الأجنبية في مدينة البصرة النفطية بالجنوب غادروا البلاد  وذلك في أعقاب الضربة الجوية الأميركية في بغداد
وقال مسؤولون عراقيون إن الإجلاء لن يؤثر على العمليات ولا الإنتاج أو الصادرات.
وناشدت السفارة الأميركية في بغداد جميع المواطنين مغادرة العراق فورا بعد ساعات من قتل الولايات المتحدة قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني والقيادي في قوات الحشد الشعبي العراقية أبو مهدي المهندس.