الشرق الأوسط: عبد المهدي يفرض قيودا على البرلمان

كشفت صحيفة الشرق الاوسط، الاربعاء، عن ورود كتاب الى مجلس النواب ممكن ان يتسبب بأزمة مع الحكومة، مبينة ان الكتاب أثار غضبا داخل البرلمان لأنه يؤشر إلى بداية خطيرة باتجاه عرقلة عمل السلطة التشريعية.

 

وقال مصدر للصحيفة ، أن "هناك كتابا ورد إلى البرلمان يمكن أن يتسبب بأزمة مع الحكومة يتضمن الحصول على موافقة مسبقة من رئيس مجلس الوزراء في حال أراد أي عضو في البرلمان القيام بزيارة أي وزارة من وزارات الدولة والحصول على موافقة مسبقة من رئيس أي دائرة ينوي أعضاء البرلمان زيارتها"، مبينا أن "هذا الكتاب أثار غضبا داخل البرلمان لأنه يؤشر إلى بداية خطيرة باتجاه عرقلة عمل السلطة التشريعية العليا في البلاد ويعيدها إلى أجواء الديكتاتورية".
 
ونقلت الصحيفة عن المصدر السياسي قوله ان "هناك الكثير من المسائل التي ينوي البرلمان مناقشتها مع رئيس الوزراء وقسم منها يتعلق بالموازنة المالية لهذا العام، فضلا عن وجود القوات الأجنبية في البلاد خصوصا لجهة وجود توجه لتشريع قانون يلزم الحكومة بإخراجها من البلاد".
الحكومة في مواجهة مشكلة جديدة وبرلماني يؤكد: حوارات حسم الوزارات عقيمة

وتابع ان "السلطة هي بيد الشعب والبرلمان ممثل للشعب وبالتالي من حق عضو البرلمان ممارسة حقه الرقابي والتشريعي من دون محددات مسبقة من قبل الحكومة".