الرئيس فؤاد معصوم يدعو البرلمان لعقد جلسته الأولى في الثالث من الشهر المقبل

 

أصدر الرئيس العراقي فؤاد معصوم مرسوما بدعوة مجلس النواب الجديد إلى الانعقاد في الثالث من الشهر المقبل.
وجاء في بيان رئاسة الجمهورية أنه نظراً لمصادقة المحكمة الاتحادية العليا على نتائج الانتخابات النهائية لمجلس النواب لدورته الرابعة بموجب كتابها المرقم 73/ مكتب/2018 والمؤرخ في 20/8/2018 واستنادا لاحكام المادة (54) والمادة (73/رابعا) من الدستور والمتضمنتين دعوة رئيس الجمهورية لمجلس النواب للانعقاد بمرسوم جمهوري خلال خمسة عشر يوما من تاريخ المصادقة على نتائج الانتخابات العامة، على ان تعقد الجلسة برئاسة اكبر الاعضاء سناً لانتخاب رئيس المجلس ونائبيه .
وذكر البيان أن الرئيس أجرى حوارات عديدة ومعمقة مع كافة القوى السياسية بشأن الاسراع في حسم تفاهماتها السياسية لانجاز الاستحقاقات الدستورية المترتبة على انعقاد المجلس وما تليها من اختيار لرئيس المجلس ونائبيه وفتح باب الترشيح لانتخاب رئيس للجمهورية ومن ثم تكليف مرشح الكتلة النيابية الاكثر عدداً لتشكيل الحكومة .
ولمقتضيات المصلحة العامة وتطبيقاً لاحكام الدستور أصدر السيد رئيس الجمهورية المرسوم الجمهوري المرقم ( 62 ) لسنة 2018 القاضي بدعوة مجلس النواب لدورته الرابعة للانعقاد بتاريخ 3/9/2018 على ان يترأس الجلسة اكبر الاعضاء سناً.