القضاء يصدق اعترافات مفرزة ارهابية تعمل على “تصفية المسؤولين”

بغداد/البغدادية…أعلنت محكمة تحقيق محافظة نينوى، اليوم الأحد، المختصة بقضايا الإرهاب عن تفكيك خلية إرهابية تعمل بشكل مفرزة لما يسمى بـ"ولاية نينوى" مهمتها تصفية المسؤولين في المحافظة.
وقال المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الأعلى القاضي عبد الستار بيرقدار في بيان ، إن "جهودا قضائية استثنائية لقضاة محكمة تحقيق نينوى المختصة بقضايا الارهاب اسهمت في القبض على خلية إرهابية تعمل بشكل مفرزة مكونة من 12 متهما وتم تصديق أقوالهم قضائياً بالاعتراف".
وأضاف، أن "المتهمين من أفراد الخلية كانوا يشكلون مفرزة إرهابية مهمتها تصفية المسؤولين في محافظة نينوى وذلك بعد أشهر من تحرير المحافظة"،مشيرا ان "المجموعة تم توقيفهم وفق المادة الرابعة /1 من قانون مكافحة الإرهاب رقم 13 لسنة 2005 بغية إحالتهم للمحكمة المختصة".