الولايات المتحدة تصدر بيانا بشأن إعادة افتتاح أكاديمية طيران القوة الجوية العراقية

 

بغداد/البغدادية..اصدرت الولايات المتحدة، اليوم الاربعاء، بيانا هنأت من خلاله حكومة العراق والقوة الجوية العراقية على اعادة إفتتاح أكاديمية طيران القوة الجوية العراقية في قاعدة بلد الجوية اليوم.

وقالت السفارة الاميركية في العراق في بيان تلقته/البغدادية/ ان"الولايات المتحدة والتحالف الدولي لهزيمة داعش سيقومان، بدعم الاكاديمية الجديدة من خلال  تقديم الارشاد الى الدورة الاولى من متدربي الاكاديمية  في مواضيع تتعلق بسلامة  الملاحة الجوية والانضباط عند الطيران وصولا الى التطوير المهني للضباط و الإلمام بالتعليمات الفنية الخاصة بالطائرات".

وصرح العميد اندرو كروفت مدير فريق التدريب ومستشارية الملاحة التابعة للتحالف قائلا "بالتنسيق مع الحكومة العراقية، سيساعد التحالف في أنشاء برامج تدريب تطويرية قياسية هدفها تطوير الطيارين وفنيي الصيانة".

وأردف قائلا "سيعمل مستشارو طيران التحالف مع هؤلاء المتدربين والطلبة في المستقبل على تقديم ممارسات المحادثة باللغة الانكليزية كجزء من تدريبهم"

وستركز أكاديمية طيران القوة الجوية العراقية على تطوير قدرات ضباط الصيانة وطياري المقاتلات والاستطلاع والنقل، وسيقوم الطيارون العراقيون بالتدرب على طائرات من طراز سيسنا 172 وسيسنا 208 و ت-6 و ت-50.

وسيبدأ أول 40 متدربا دراستهم في  آذار وبعد التخرج من الأكاديمية، سيركز الطيارون على التدريب المتخصص في مواقع مختلفة في العراق.

واشار البيان الى انه"من خلال هذا الدعم المقدم إلى حكومة العراق، تساعد الولايات المتحدة والتحالف في بناء مؤسسة طيران مستدامة تلبية لاحتياجات العراق الأمنية والدفاعية في المستقبل، وتعتبر الاكاديمية خطوة اخرى فى مسيرة العراق نحو اعادة بناء مؤسساته  العسكرية، وستمنحها هيكلا يُديم  بناء مهنية قوتهم الجوية".

وعقب اعلان رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي التحرير الكامل للأراضي العراقية من سيطرة داعش في كانون الأول 2017 ، إتخذت الحكومة العراقية خطوات لإعادة أفتتاح الاكاديمية قبل الموعد المحدد من خلال إنشاء موقع تدريب تجريبي في قاعدة بلد الجوية الى حين إنشاء مجمع رئيسي نهائي.