النزاهة تكشف تورط خمسة برلمانيين عراقيين بحالات فساد كبيرة

كشفت هيئة النزاهة، الخميس، عن انها انجزت ملفات فساد "كبيرة" تثبت تورط نحو خمسة من اعضاء مجلس النواب، فيما طالبت برفع الحصانة عنهم.

 

وقال رئيس الهيئة وكالة صلاح نوري، إن "الهيئة احالت عددا من القضايا التي تطال المسؤولين من درجة مدير عام فما فوق على القضاء، اذ تمت مناقشتها في مجلس مكافحة الفساد، وسلمت بالتفصيل للقضاء مع حفظ الحيادية في رفع الاسماء لان القضايا لم يبت بها من قبل القضاء والكشف عنها سيتم من خلال مجلس مكافحة الفساد".
وأشار ، إلى أن "القضاء ابلغ الهيئة ان احصاءاتهم تشير الى ان لديهم ما يقارب الـ 2100 قضية فقط وتم خلال جلسة لمجلس مكافحة الفساد التاكيد على سرعة انجازها والاعلان عنها".
وأكد، أن "مجلس مكافحة الفساد كان له دور كبير في تذليل الكثير من العقبات التي كانت تواجه عمل المؤسسات المعنية بمكافحة الفساد واضحى من الممكن التنسيق المباشر بينها لاسيما الادعاء العام والقضاء، متعهدا بحسم الملفات الموجودة لديه بالسرعة الممكنة".
وكشف رئيس الهيئة، عن "انجاز ملفات تطول اربعة الى خمسة من اعضاء مجلس النواب، وانها قضايا ثقيلة جدا"، متمنيا على مجلس القضاء الاعلى  الذي كثف تعاونه مع الهيئة من خلال مجلس مكافحة الفساد مؤخرا، "رفع الحصانة عنهم ليتم حسم ملفاتهم وينالوا جزاءهم العادل".