الكوريتان تتفقان على فتح خط اتصال ساخن بينهما

أعلنت الرئاسة الكورية الجنوبية فتح خط اتصال جديد مع نظيرتها الشمالية

وقالت الرئاسة في بيان إن الوفد الكوري الجنوبي الذي زار كوريا الشمالية مؤخرا اتفق على عقد قمة بين قادة الدولتين خلال شهر ابريل المقبل كما اكدت أن بيونج يانج تعهدت بعدم استخدام أسلحتها النووية والتقيلدية ضد سيئول

وأضاف البيان أن مسؤولي كوريا الشمالية ابدوا رغبتهم ترغب في تجميد أنشطتها النووية والصاروخية أثناء التفاوض مع واشنطن

كان رئيس كوريا الجنوبية مون- جيه إن قال إنه ينبغي على الجيش تركيز كل قواه على تعزيز قدراته الدفاعية لمواجهة برامج كوريا الشمالية الصاروخية والنووية، حتى إن كان الحوار قائما بين البلدين.

تصريحات مون جيه إن، جاءت بعد يوم واحد من إعلان الجنوب إرسال وفد رفيع المستوي إلى الشمال برئاسة مدير الاستخبارات تشانغ يو-يونغ، الذي يعتبر أبرز مستشار أمني لرئيس الدولة، لمناقشة سبل تعزيز الحوار بين بيونغيانغ وواشنطن.