الكونغرس يصوت على تبرئة ترمب.. والأخير يغرد: مرشح للأبد

صوت الكونغرس الاميركي، بالأغلبية على تبرئة الرئيس دونالد ترمب، من جميع التهم الموجهة له، فيما اسقط قضية عزله عن السلطة.

وجاء تصويت مجلس الشيوخ خلال جلسة عقدت مساء امس الأربعاء، 5 شباط 2020، باغلبية 52 صوتا مقابل 48 صوتا، حيث صوت 52 عضوا في مجلس الشيوخ لصالح تبرئة ترمب، من تهمة إساءة استخدام السلطة، فيما أيد هذه التهمة 48 عضوا في المجلس.

أما التهمة الثانية، وهي "عرقلة تحقيق الكونغرس"، فرفضها 53 عضوا في المجلس، مقابل 47 عضوا صوتوا لصالحها.

وتطلبت إدانة ترمب، دعم ثلثي السيناتورات لنقطة اتهام واحدة على الأقل، ونظرا لنتيجة التصويت، انتهت إجراءات محاكمته البرلمانية ضمن قضية العزل ليبقى رئيسا للولايات المتحدة.

وبعد تبرئته نشر ترمب، تغريدة على "تويتر"، أرفقها بمقطع فيديو مدته 30 ثانية، يظهر فيه مع شعارات "ترمب 2024"، و"ترمب 2028" و"ترمب 2032"، وصولا إلى شعار "ترمب للأبد".

وأصبح ترمب، الرئيس الثالث في تاريخ الولايات المتحدة الذي أطلقت ضده إجراءات العزل في الكونغرس، بعد الرئيسين الأسبقين أندرو جونسون (1868)، وبيل كلينتون (1998)، اللذين برأهما الشيوخ أيضا، وحاول مجلس النواب الأميركي عام 1973 بدء إجراءات المساءلة بحق الرئيس ريتشارد نيكسون لكنه استقال من منصبه.

يذكر ان مجلس النواب الأميركي، وافق منتصف الشهر الماضي، على إحالة ملف عزل ترمب،  إلى مجلس الشيوخ للمضي بمحاكمته في تهمتي تجاوز الصلاحيات وعرقلة تحقيق الكونغرس.