الخارجية تستدعي السفير التركي على خلفية احداث دهوك

استدعت وزارة الخارجية العراقية، الأحد، السفير التركي لدى بغداد فاتح يلدز، وسلـمته مذكرة احتجاج على خلفية ما تعرض له المواطنون في منطقة شيلادزي التابع لقضاء العمادية في دهوك من إصابات وأضرار.

 

وذكرت الوزارة في بيان لها اليوم  ان "مثل هذه الأعمال تعد انتهاكا للسيادة، ولا تنسجم مع العلاقات الودية، والأخوية بين البلدين، فيما طالبت الجانب التركي بالتوقـف عن مثل هذه الأعمال المنفردة"، وفق ما جاء في المذكرة.

 

كما بينت المذكرة أن "حكومة جمهورية العراق تجدد التزامها بعدم السماح باستخدام الأراضي العراقـية للقيام بأعمال تمس أمن دول الجوار".

 

وكان عدد من المحتجين الغاضبين اقتحموا يوم أمس السبت، مقرا عسكريا تركيا في ناحية شيلادزي شمال شرق دهوك، حيث أضرموا النار في عدد من الأسلحة والعتاد العسكري.