الخارجية : التوافق الكبير بين بغداد وموسكو يعزز مواجهة التحديات المشتركة

 

قال أحمد الصحاف، المتحدث باسم وزارة الخارجية أن التوافق الكبير بين بغداد وموسكو سيعزز مواجهة التحديات المشتركة، مشيرا إلى أن العراق وروسيا يعملان سويا من أجل استقرار المنطقة.

وقال الصحاف، فى تصريحات صحفية إن الزيارة المرتقبة لوزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف ل‍بغداد فى السابع والثامن من شهر أكتوبر المقبل، تأتى فى إطار جملة من التحولات على مستوى المنطقة، وتدارس الوضع مع بغداد ممثلة بالرئاسات الثلاث ووزير الخارجية العراقى.

وأضاف أنه من المقرر مناقشة المخاطر والتحديات على مستوى المنطقة بما يتصل بعملية التصعيد بين طهران وواشنطن، وكذلك فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب وتبادل الدعم المشترك بين بغداد وموسكو.

وأشار إلى أن الزيارة ستتناول أيضا دعم جهود العراق على مستوى قطاعات متعددة تتصل بالعلاقات بين البلدين على مستوى الطاقة والمجالات الأخرى السياسية والدبلوماسية.